مصنع طلخا: مصنع مصري بجودة عالمية و"اعداء نجاح" محلية

كتب بواسطة: أحمد الراس في . القسم ريبورتاجات و حوارات

 

 

حديثنا يدور حول احد المؤسسات الحساسه التابعه لمحافظة الدقهلية، والتي تعد بمثابة رمانة الميزان لسوق اسطوانات الغاز بالمحافظة ... الا وهو مصنع تعبئة الغاز السائل بطلخا، وهو من اهم المشروعات الاستراتيجية والحيوية المنبثقة من جهاز الخدمات والتنمية المحلية بالمحافظة والمنشأ طبقا لاحكام القانون رقم (43) لسنة 1979 بشان نظام الاداره المحليه ولائحته التنفيذية.

ويتمثل الهدف الرئيسي لانشاء المصنع في توفير اسطوانة البوتوجاز عالية الجودة وبسعرها الرسمي داخل كل مدينة وكل قرية تابعه للمحافظة، والتغلب على الازمات التي رايناها كثيراً منذ فترة قريبة. وايضا من اهداف انشاء المصنع توفير فرص العمل لابناء المحافظة.

واجه المصنع العديد من الصعوبات والسلبيات بسبب تردي الحالة الفنية للمعدات وتهالكها وعدم توافر قطع الغيار اللازمة للصيانة، مما ترتب عليه كثرة حدوث الاعطال ... وانخفض الانتاج من 30 الى 18 الف اسطوانه يوميا، وتزايدت ازمات نقص اسطوانة البوتوجاز واصبحت بيئة العمل غير ملائمة للانتاج، واصبح المصنع يمثل تهديدا على سلامة وصحة العاملين به والمنشآت المجاورة مما ادى الى انخفاض الروح المعنويه للعاملين.

توقف المصنع عن العمل نهائيا بتاريخ 3/9/2012 محققا خسائر قدرت بمبلغ (3.5) مليون جنية وفقا لتقرير الجهاز المركزي للمحاسبات ... بعد تلك الازمه تولى العميد (حسين حميده)  ادارة المصنع واسندت اليه مهمة انتشال المصنع من الضياع والرفع من كفائته، حيث قام بوضع خطة ممنهجة لصيانة جميع المعدات ورفع كفائتها وفقا لبرنامج زمني مخطط، وتوفير جميع قطع الغيار اللازمة لها، وذلك لسرعة التدخل للقضاء على كافة الاعطال واصلاحها في حينها، مع اضافة معدات جديدة وادخال بعض التعديلات على المعدات القديمة، وذلك بغرض تطوير ادائها وزيادة قدرتها الانتاجية.

وخلال فترة وجيزة جدااا تم الانتهاء من الخطة الموضوعة وتم الانتهاء من جميع الاعمال الادارية والمالية بواسطة الجهاز الاداري الموجود بالمصنع لسرعة الانجاز وتوفير النفقات، وتم تلبية جميع مطالب العمال المشروعة والاهتمام بالنواحي الاجتماعية والانسانية والمعيشية لهم.

ايضا تم الانتهاء من كافة الاجراءات والتجهيزات الهندسية والفنية والادارية الوارده بمحددات هيئة عمليات القوات المسلحة، اللازمه لادراج المصنع كهدف حيوي وتامينه بقوة من الحراسات المشددة.

وترتب على جميع الاجراءات التي تم تنفيذها استقرار العمل وانتظامه ورفع الطاقه الانتاجية للمصنع من 18 الف اسطوانه بنهاية اغسطس 2012 الى 40 الف اسطوانة يوميا، وزادت قدرة المصنع على التغلب على ازمة اسطوانات البوتوجاز وتوفير سلع تموينية حيوية تمس الحاجة الضرورية للمواطن، بالاضافة الى تحويل خسائر المصنع الى ارباح تعود بالنفع على الجميع من ابناء المحافظة.

وعلى الجانب الاخر من التنمية التي تحققت نرى طفرة قد حدثت في المظهر الجمالي للمصنع، حيث تم زراعة جميع المساحات الخالية وتحويلها من برك ومستنقعات الى حدائق مليئة بالازهار والاشجار المثمرة ... وايضا تم رفع كفاءة الاستراحة الخاصة بالعمال حتى اصبحت على مستوى فندقي فاخر. وكان الهدف الاهم هو رفع معنويات العمال والاهتمام بادق التفاصيل الانسانية التي يفتقدها جميع عمال مصر.

وفي مقارنه سريعه لأرباح المصنع فى الخمس سنوات الماضية نرى الاتي:

2011/2012 حقق ارباح 1.291.747 جنيه

2012/2013 حقق خسائر 1.146.012

2013/2014 حقق ارباح 3.868.330

2014/2015 حقق ارباح 4.473.635

2015/2016 حقق ارباح 8.734.860

ما نراه هو تضاعف الارباح بعد ان كانت خسائر تتكبدها الدولة.

ذلك التضاعف في الأرباح تم تحقيقه بعد رفع اجور العمال والنفقات التي تم ضخها لرفع كفاءة المصنع. وفي الوقت الحالي المصنع لايقارن باي منشأة حكومية مشابهه، بل ونجده تفوق كثيرا على المنشئات التابعة للقطاع الخاص.

برغم تلك الجهود التي بذلها العميد (حسين حميده) القائم على ادارة المصنع الا انه يحارب من اعداء النجاح ويقف ضده عدد من قيادات المحافظة.

والجدير بالذكر ان محافظ الدقهلية المحاسب حسام الدين امام قام بالغاء منصبي سكرتير عام المحافظه والسكرتير العام المساعد، وقام بتعيين المهندسة زينب محمد صالح تحت مسمى وظيفي جديد وهو "مساعد السيد الوزير المحافظ" بالمخالفة للائحة النظام الهيكلي المعتمد من وزارة التنميه المحلية.

ولهذا السبب حدث اضطراب داخلي بالمحافظة، نظرا لتقليص مهام السكرتير العام والسكرتير العام المساعد في منصب مساعد المحافظ ... ومصنع تعبئة الغاز السائل بطلخا كان اول من تاثر بتلك الاضطرابات.

ومن المؤسف حقيقة ان نجد اعداء النجاح للمشاريع الحكومية الناجحة ... هم انفسهم اعضاء للحكومة المنوطه بالعمل على انجاح جميع مشروعاتها والحفاظ على نجاح كل مؤسسة ناجحه !!

أحمد الراس

  • 140816_article1_photo_1
  • 140816_article1_photo_10
  • 140816_article1_photo_11
  • 140816_article1_photo_12
  • 140816_article1_photo_13
  • 140816_article1_photo_14
  • 140816_article1_photo_2
  • 140816_article1_photo_3
  • 140816_article1_photo_4
  • 140816_article1_photo_5
  • 140816_article1_photo_6
  • 140816_article1_photo_7
  • 140816_article1_photo_8
  • 140816_article1_photo_9

Simple Image Gallery Extended