9 - بونابرت يواجه المماليك.. في شبراخيت

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

يقول فرترى أن الفرق الخمسة كلها إجتمعت عند الرحمانية 11 يوليو و أعلن أن الجنرال بونابرت سيستعرضها بعد الظهر(( وقضينا الصباح كله في إصلاح هندامنا وعتادنا وظل الجنود ينظفون و ينفضون و يصقلون حتي الظهر )).     

8- في القاهرة .. فليباد النصارى .

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

و كان السيد محمد كريم قد أرسل في العشية السابقة بواسطة ما لا يقل عن ثلاثة عشر رسولا من الاسكندرية إلي مراد بك بالقاهرة.الرسالة التالية:

(( سيدى إن العمارة التي حضرت مراكب عديدة ما لها أول يعرف و لا أخر يوصف .. لله ورسوله أدركونا بالرجال)).

6- الاسكندرية مش ماريا .. و لا ترابها زعفران

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

((في نحو الساعة الواحدة صباحا قفز بونابرت في رفاص و هو تواق للوصول إلي البر.. كان( بروى) يمسك بيده ليمنعه من الترنح وفي صحبته قواده برتييه و كفاريللي و دومارتن في طريقهم للبر قرب ساحل العجمي .. و كان كليبر و مينو و بون قد أفلحوا أثناء ذلك في إنزال نحو 5000 رجل أما ديزيه فقد كان لايزال يترنح بفرقته علي الامواج و رينية أنزل بضع مئات ))  

5- (( أظهروا التسامح نحو الشعائر))

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

المحاوره التي لم تصل لمستوى العنف بين أسطولي بونابرت و نيلسون فوق مياة البحر المتوسط بدأت بعد تحرك الفرنسي من مالطا يوم 18 يونيو و إستمرت لمدة ستة أسابيع إبحار لم يستطع الاسطول البريطاني (الاكثر إستعدادا و أخف حركة ) أن يعثر خلالها علي طريدته من السفن الفرنسية البطيئة المثقلة بحوالي 50000 جندى بمعداتهم و مدافعهم و عرباتهم و طعامهم و مياههم.   

4 - علماء وصف مصر .. في ميدان القتال

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

بعدما عاد بونابرت ظافرا من إيطاليا إلي فرنسا سيطرت علي الانجليز هستيريا الغزو (( و طلبت الحكومة من الشعب دفع تبرعات إختيارية للوفاء بنفقات الحرب الاضافية .. فلما سارت التبرعات سيرا بطيئا تبرع جورج الثالث نفسه ( رغم سلامة عقله آنئذ ) بثلث إيراده الخاص و الوزراء بخمس إيرادهم بالكامل.))  

3 - إنجلترا في المعركة ..الاميرال نيلسون

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

بعدما عاد بونابرت ظافرا من إيطاليا إلي فرنسا سيطرت علي الانجليز هستيريا الغزو (( و طلبت الحكومة من الشعب دفع تبرعات إختيارية للوفاء بنفقات الحرب الاضافية .. فلما سارت التبرعات سيرا بطيئا تبرع جورج الثالث نفسه ( رغم سلامة عقله آنئذ ) بثلث إيراده الخاص و الوزراء بخمس إيرادهم بالكامل.))  

2 - مصرفي قبضة المماليك - الباب العالي

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

لذلك فرغم أن للخليفة مندوب حاكم في مصر إلا أن الحكم الفعلي كان بيد24 من البكوات المماليك الذين يشكلون (( ديوانا يراسه الوالي التركي (الباشا ) و كان هدف الحكومة التركية من وراء هذا التنظيم مقتصرا علي جمع الخراج و الجزية .. و كان الملاك يجمعونها من الفلاحين ثم يسلمون جزءا منها للجباة الذين يسلمون جزءا منها للكشافين الذين يسلمون جزءا منها للبكوات الذين يسلمون القليل منها للباشا الذى يرسل بالبحر ما تبقي منها للباب العالي )). 

1-الغزاة ...يستعدون في طولون

كتب بواسطة: محمد حسين يونس في . القسم نقد كتاب

 

جميع المذكرات للحكومة الفرنسية (تقريبا ) ((أيدت الاستيلاء علي مصر و خلعت عليها صورة براقة فمناخها صحي و قدرتها الانتاجية الكامنة لا حد لها و أهلها طيعون و في الامكان زراعة محاصيل جديدة كالنيلة و قصب السكر و يمكن شق قناة من السويس إلي البحر الابيض و يستطيع الاف الفرنسيين ذوى الجراءة و الاقدام أن يستوطنوها ليزرعوا الارض و يتجروا في بضائعها أما من الناحية العسكرية فليس في العملية مشقة و أما الشائعات عن الطاعون و الرمد المتوطنين في البلاد فمبالغ فيها إن لم تكن كاذبة )).